مقالات

أين ترى نفسك في الخمس سنوات القادمة؟ إذا لم تحدد هدفك ستفقد طريق الوصول إليه!!

خالد شربتلي . رائد أعمال

تم النشر في الأثنين 2022-05-16

“اذا لم تكن على علم الى أين أنت ذاهب!! ستظل الطريق ذهابا لـ هناك !!”… هي اقتباسة بسيطة جدا من ” أليس في بلاد العجائب”
ولكن سمعت هذه الاقتباسة عندما كنت في الجامعة في حصة الاستراتيجية، والهدف الرئيسى من الاستراتيجية هو الفهم إلى أين ستذهب في الخمس سنوات القادمة أو العشر سنوات أو العشرون سنة ابتداء من الآن.
عندما نطبق هذه الاستراتجية على حياتنا اليومية فهى عبارة عن خطوات بسيطة نأخذها يوميا وبالتالي تأخذنا إلى هدفنا.
هناك الكثير من الكتب عن هذا الموضوع: بعض الكتب تتحدث عن اللاوعى، وعن الطاقة، وبعض التفاصيل عن كيفية بناء أهداف وخطط في حياتك؛ سأبسطها وسأقول لكم : ما الذي أفعله!
حسنا لتحديد أهدافك .. عليك أن تذهب خلال أبسط سؤال…
أين ترى نفسك في الخمس سنوات القادمة؟
عندما ُسُئِلت هذا السؤال لأول مرة لم أتمكن من إجابته … وإلى اليوم لدى صعوبات في فهم أين أرى نفسي في الخمس سنوات القادمة؟
على الأرجح أعلم ما الذي أريد أن أفعله، ولكي أجمع كل شيء جلست في يوم ووضعت قائمة وبدأت أخطط لسنة واحدة.
حسنا ما الذي أريد أن أنجزه هذه السنة؟
وقسمت ذلك لعدة أقسام:
أولا: هي الحياة … بالنسبة للحياة: السعادة، الأصدقاء، الصحة والأشياء التي أريد أن أنجزها في حياتى اليومية، ثم وضعت سلسلة من الأهداف.
والخطوة التالية كانت الحياة المهنية: أين أرى نفسي؟ بالنسبة لحياتي المهنية ووظيفتي بعد سنة واحدة من اليوم، وهذا يذهب لأهداف المبيعات أو الاستثمار.
في حالتى هو الاستحواذ والاندماج وأي نوع من الصفقات أريد، وبناء الحياة المهنية جزء منه بالطبع، ولكنني فصلته في قسم منفصل يسمى التعلم.
إذا بالنسبة للتعلم.. أنظر الى الكتب، كم كتاب أريد أن أقرأ هذه السنة؟ أبحث عن دورات… ما نوع الدورات التي يمكن أن تحسن حياتي المهنية؟ في المالية ؟ قد تكون (CFA)، وللفن قد تكون دورة فنية، وهذا يعتمد عليك، وبعد ذلك أذهب للاستثمارات.
الاستثمارات مهمة جدًا… بناء ثروة، إذا سألت أحدًا ممن هم في سني..متى تعتقد أنك ستشتري منزلك الأول؟ معظمنا ليس لديه خطة … بسبب سوق العقارات ، وكل شيء مكلف لذلك يجب أن نبني خطة، ليس لشراء منزل فقط… بل لنبني ثروتنا في المستقبل ، وألا تعتمد على التقاعد في سن الـ 63 وذلك عن طريق الاستثمار في الأسهم، أو الاستثمار في المشاريع الجديدة، الاستثمار في الأراضي؟ في أي شيء وبأي طريقة.. جميعنا نستطيع….
إذًا بعد وضع خطة السنة الأولى التي يجب أن تكون مفيدة، يجب أن تكون في هاتفك … في ملاحظاتك… هذا ما أنصح به.
نذهب إلى خطة الخمس سنوات … كيف أعتقد أنني سأنمو في الخمس سنوات من الآن؟ ومع الوقت يمكن في خلال 6 شهور من العملية .. يمكن عن طريق تغيير بعض الأهداف.. بعض التبديلات… سنفهم أفضل وأفضل أين يمكن أن نكون بعد خمس سنوات من الآن؟
ولكن ما أنصح به هو … عندما تنظر إلى الخمس سنوات كن متفائلا قليلا … لابأس بأن تكون واقعي.. ولكنك تريد أن تبني خطة لتنمو وتحقق أحلامك … لذا يمكنك أن تحلم … وذلك سينظم ليس فقط عقليتك وعقلك الباطن.. بل كل شيء حولك لتعمل لدفعك لذلك الهدف.
والآن نصل الى سؤال مهم جداً؟
الجزء الأول: السنة والخمس سنوات … أغلبنا يعلم ذلك ولكنني أنصحك أن تفعله على رأس السنة، ثم راجعه في منصف السنة… إذا كان يوم مودك في شهر يوليو مثل يوم مولدي واجعلها عادة ..
إذا الشيء القادم هو السؤال الضخم الذي تعلمته من قراءة المبادئ بقلم ” راي داليو” والذي يقوله هو ماهو هدفك الحاسم في الحياة؟! لماذا تستيقظ كل يوم صباحا؟! لماذا تعتقد بأنك متواجد؟ وهذا سؤال كبير جدا!.
لأنني أعلم ما أريد بعد خمس سنوات من اليوم .. يمكن عشر سنوات من اليوم… لكن معرفة لماذا أنت موجود، ومعرفة ذلك بوضوح قليل له جزئين:
أولا هو توضيح لماذا أنت موجود ؟
وثانيا فهم لماذا أنت موجود؟
بيئتك وما حولك له دور كبير في ذلك؟ من مكانك، من أى دولة أنت؟، من عائلتك، لوظيفتك ويقع ذلك في قائمة من ثلاث إلى خمس سنوات، مقالات صغيرة، وهذا سبب تواجدك الحقيقي في الحياة.
يمكن أن تكون الصلة لعائلتك، يمكن أن تكون لتبني ثروة، لمساعدة الفقراء، لتقضي على التغير المناخي، يمكن أن يكون أي شيء تريده، وهذا شيء مهم جدا بأن تحدده لأنه سبب تواجدك في الحياة سيقود كل أهدافك ويأخذ بعض الوقت لفهم ذلك فحالما تعرف… أنصحك بأن تعود وترى ما إذا كانت أهدافك تطابق سبب تواجدك في الحياة؟ هل حياتك المهنية تطابق هدفك المحدد في الحياة؟ وكيف يمكن أن تبنوا أنفسكم لتصبحوا سعداء؟.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اثنا عشر − 8 =

زر الذهاب إلى الأعلى