ط
السياحة

‏وسط الطبيعة.. ‏⁧‫مهرجان العلا‬⁩ للاستجمام والاسترخاء يقدّم فعاليات متنوّعة وجديدة، تشمل تجربة الزراعة البيئية وتجربة إحياء الطبيعة وإحياء التراث. ‏

الاقتصاد.الرياض

تم النشر في السبت 2023-10-14

كشفت لحظات العُلا تفاصيل جديدة عن الفعاليات المتنوّعة للتواصل مع الطبيعة الخلابة في مدينة العُلا، وذلك خلال النسخة الثالثة من مهرجان العُلا للاستجمام والاسترخاء 2023، المُقام في الفترة من 19 أكتوبر إلى 4 نوفمبر.

ويقدّم المهرجان مجموعة جديدة من الفعاليات والأنشطة التي ستُقام في البيئة الطبيعية للعُلا، تشمل تجربة الزراعة البيئية وتجربة إحياء الطبيعة وتجربة إحياء التراث، إضافة إلى عديد من الأنشطة الأخرى المتاحة، مثل جولة المشي الصامتة التي تمّ تصميمها لإيجاد تواصل فعّال بين المشاركين والطبيعة.

وقال نائب الرئيس لقطاع إدارة الوجهات السياحية والتسويق في الهيئة الملكية لمحافظة العُلا رامي المعلم: يسعدنا تقديم إضافات جديدة لنسخة هذا العام من المهرجان، حيث تعد الطبيعة المصدر الأساس للراحة والاستجمام، إضافةً إلى مجموعة متنوعة من ورش العمل والأنشطة الحيوية التي تنعش العقل والجسد والروح، إلى جانب فرصة التفاعل مع عشاق الصحة وممارسي اليوغا وخبراء التأمل خلال فعاليات “فايف سِنسِس سانكشواري”، وتجربة جلسات اليوغا وغرف الملح العلاجية.

وأضاف، أن المهرجان يقدّم تجربة إحياء التراث وفرصةً فريدةً للزوّار لاستكشاف تراث العُلا الثقافي من خلال المشاركة في فنّ بناء المنازل من الطوب اللَّبِن، والاطلاع على الأساليب التقليدية لبناء المنازل في المنطقة، ومشروع إبداعي يعمل على معالجة وإعادة تدوير سعف النخيل، كما تتيح التجربة العملية للمهتمّين معرفة مزيدٍ عن تراث وتاريخ العُلا وترك بصمة راسخة وأثر دائم خلال فترة وجودهم في العُلا، حيث تسهم هذه التجربة في تعزيز أهمية الرؤية الجماعية نحو الاستدامة ورفع الوعي البيئي وترسيخ الارتباط بالطبيعة، وتجمع تجربة إحياء الطبيعة بين الإبداع والتعليم والمجتمع لإضفاء الحيوية على منحوتة متميزة تشكّل مثالاً لكيفية قيام كلّ فرد من المجتمع بدوره لتتكامل أدوار الجميع وتتعاون في إحداث تأثير جماعي.

وبيّن أنه من خلال التجربة تتوافر إمكانية التواصل مع المزارعين المحليين والتعرف على الحيوانات التي يقومون بتربيتها، الأمر الذي يسهم في تعزيز فهم أعمق لهذا النظام البيئي، مشيراً إلى أن هذا النشاط مجاني للحضور، بشرط توافر الحجز عن طريق الموقع، إضافة إلى جولة المشي الصامتة تجربةً استثنائية للزوّار، حيث ينطلقون في رحلةٍ لاستكشاف سحر التضاريس وتأمل سكون الأجواء في الصحراء العربية ضمن مسار الوادي الخفي، إذ يمنح المسار الممتد مسافة 4 كيلومترات فرصةً للاستراحة من ضوضاء الحياة، وتأثير التكنولوجيا على العقل والجسد، في تجربةٍ فريدة وسط أروع المناظر الطبيعية في العُلا.

وخصّصت “لحظات العُلا” موقعاً يمكن للزائر الاطلاع على تفاصيل المهرجان والتذاكر التي تشمل الأطعمة والمشروبات طوال التجربة، إضافة إلى السترات ومعدات الحماية الشخصية اللازمة أثناء عملية البناء، وتذكارات للزوّار ليأخذوها معهم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى