منوعات و مشاهير

لماذا يستحب أن يتعلم أطفالك اللغة الإنجليزية خلال العطلة الصيفية؟

الاقتصاد.الرياض

تم النشر في الجمعة 2022-08-05

الصيف طويل جدًا ويترك فجوة تعليمية كبيرة عند الأطفال، ويمكن أن تساعد دروس تعزيز اللغة الإنجليزية الأساسية في الحفاظ على المكتسبات المعرفية مع تعلم مهارات جديدة لضمان التحسين الأكاديمي. المجلس الثقافي البريطاني أعلن عن نسخة جديدة من برنامج المدرسة الصيفية الشهير، الذي يعزز ثقة الأطفال خلال العطلة الصيفية، ويدعم أدواتهم في عالم متطور.

يهدف البرنامج لتعزيز خيال الأطفال، ليتمكنوا من التعبير عن أنفسهم بثقة، وتعلم مهارات العمل الجماعي، واكتساب المهارات القيادية، وسيتاح لكل طفل فرصة تعلم مهارات الحياة المعاصرة، مثل إيجاد الحلول الإبداعية، والتفكير النقدي، وحل المشكلات، لتعزيز ثقة الطفل بنفسه، وتنمية مهاراته في التواصل، وذلك من خلال دروس ممتعة وتفاعلية مع أفضل خبراء اللغة الإنجليزية.

تم تعديل المنهج الدراسي ليكون التركيز الأكبر على النمو العام للطفل، وصقل مهاراته الشخصية لخلق أفراد أكثر مرونة وتكيفًا واستعدادا للنجاح في عالم معولم وسريع التطور، وسيكون لدى الأطفال مشاريع عملية وتفاعلية، مع تركيز خاص على موضوعات مثل الذكاء الاصطناعي والألعاب والمأكولات المفيدة والتغيرات المناخية، وكل هذه النشاطات ستقام وجهاً لوجه بالكامل.

أما عن الفئة العمرية فهذا البرنامج مخصص للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و17 عامًا، ويتم تقسيمهم إلى فئتين، الأولى تضم الأطفال بين عمر 6 -11 عامًا، والثانية بين عمر 12-17 عامًا لضمان سير العملية التعليمية، ولتتناسب النشاطات مع أعمارهم، فإذا كان طفلك يثابر في المدرسة، فهذه هي الفرصة المثالية للحصول على المساعدة والسماح لطفلك باللحاق بالركب أثناء التعلم بوتيرته الخاصة.

أحجام الفصول الصغيرة تضمن لهم الاهتمام والدعم الشخصي من مدرس خبير، ليحصل الأطفال على أفضل النتائج في اللغة الإنجليزية، وتقدم الدورات بمواعيد بدء مرنة مع خمسة دروس في الأسبوع، بمعدل ثلاث ساعات في اليوم من المبتدئين إلى المستويات المتوسطة العليا.

لمعرفة المزيد عن برنامج المدرسة الصيفية، يرجى زيارة: www.britishcouncil.jo

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

واحد × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى