اخبار عامة

توقع اتفاقية تعاون مشتركة مع صندوق التنمية السياحي والمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر للاستثمار

تم النشر في الأربعاء 2023-01-25

وقعت وزارة البيئة والمياه والزراعة اليوم اتفاقية مع صندوق التنمية السياحي، والمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، بهدف التعاون المشترك لاستثمار جزء من متنزه سعد الوطني بمنطقة الرياض .
جاء ذلك خلال ملتقى الاستثمار البلدي (فُرص) المقام حالياً خلال الفترة من 24 إلى 26 يناير في مركز المعارض والمؤتمرات بواجهة الرياض، وذلك بحضور وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة للشؤون الاقتصادية والتخصيص عبد الرحمن بن محمد الزغيبي، والرئيس التنفيذي لصندوق التنمية السياحي قصي بن عبد الله الفاخري، والرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر الدكتور خالد بن عبد الله العبد القادر .
وتضمنت الاتفاقية آليات عمل تشاركية بين الأطراف الثلاثة، من أهمها قيام صندوق التنمية السياحي بتأسيس صندوق تمويلي, لتطوير المشروع الاستثماري، وإيجاد توافق بين الوزارة والصندوق والمركز، لاختيار مشغل المشروع، فيما تتولى الوزارة تحديد نموذج الاستثمار، بما يتوافق مع الأنظمة واللوائح المعدة لذلك، حيث يتضمن المشروع الذي يراعي معايير الجودة والاستدامة، العديد من المرافق المتمثلة في مساحات خضراء ومناطق ألعاب ترفيهية، ووحدات للمبيت، ومطاعم ومقاهي، وقاعات اجتماعات ومناسبات، وتجارب زراعية تعليمية .
وأوضح الزغيبي أن الاتفاقية تأتي انطلاقاً من حرص الوزارة على تعزيز الشراكة والتعاون بين القطاعات الحكومية بما يحقق الأهداف المشتركة، مؤكداً حرص الوزارة على تعظيم الفائدة من المواقع التي تشرف عليها، وتنمية السياحة البيئية وتذليل معوقاتها، بما يدعم تمكين القطاع الخاص, لتحقيق مستهدفات الوزارة .
من جانبه، نوه الرئيس التنفيذي لصندوق التنمية السياحي بأهمية الاتفاقية في تعزيز أوجه الشراكة وتعظيم الفائدة بين القطاعات الحكومية، وتطوير القطاع الاستثماري السياحي, لتعزيز صورة المملكة كوجهة سياحية رائدة، منوهاً بتمويل الصندوق لكافة المشاريع بمختلف مجالات السياحة، ومؤكداً حرصهم على تطوير منتزه سعد الوطني، وتطوير المشاريع السياحية ودعم الاستثمار، بما يحقق كفاءة التنفيذ، وسرعة الإنجاز، وتمكين القطاع الخاص من خوض تجربته في الوجهات السياحية ذات الميزات التنافسية، بالاستفادة مما يقدمه الصندوق من برامج ومنتجات مالية تتوافق مع الاستراتيجية الوطنية للسياحة، ومستهدفات رؤية 2030 .
بدوره، أوضح العبد القادر، أن اتفاقية التعاون ستسهم في تحقيق حزمة من أهدافنا من خلال الاستثمار الأمثل للأراضي والمنتزهات الوطنية وتطويرها وإدارتها بما يدعم فرص زيادة المساحات الخضراء، وازدهار وتنوع الغطاء النباتي الذي يعزز الاستدامة البيئية، ويسهم في جودة الحياة، وفقاً للإستراتيجية الوطنية للبيئة” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

14 + خمسة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى