القسم العام

المسجلين في مشروع أعالي جدة يطالبون بسرعة تسليم الواحدات السكنية

خاص : الاقتصاد.جدة

تم النشر في الأحد 2023-01-15
اشتكى عدد من المواطنين المستفيدين من مشروع أعالي جدة بسبب عدم اطلاق التيار واسكمال تسليم الوحدات السكنية لهم .
وبحسب معلومات التي تلقتها “الاقتصاد”من احد المتضررين فأن المسؤولين عن المشروع افادوهم بأن التسليم سيتم بعد اكمال اطلاق التيار وهذه الأمر تسبب في تأخير التسليم   
ويتميز مشروع “أعالي جدة” بموقعه الاستراتيجي على أرض وزارة الإسكان في حي الأمير فواز بمحافظة جدة متوسطاً بين مطار الملك عبدالعزيز الدولي، وميناء جدة البحري، وجامعة الملك عبدالعزيز، كما يبعد عن وسط المدينة مسافة لا تتجاوز الـ10 كيلومترات، وتبلغ مساحة المشروع نحو مليون متر مربع، ويوفر أكثر من 9686 وحدة سكنية من نوع شقة بمساحات متعددة يوفر 3 تصاميم متنوعة تصل مساحاتها إلى 264 متر مربع للشقة الواحدة وبأسعار تبدأ من 260 ألف ريال، وذلك لتلبية احتياج ورغبات كافة المستفيدين من برنامج الدعم السكني.
يذكر أن وزارة الإسكان أعلنت مطلع عام 2017 عن إطلاق برنامج “سكني” وتم خلال عامه الأول تخصيص 282 ألف منتج سكني وتمويلي في جميع مناطق المملكة، كما أعلنت عن مستهدفها خلال العام الجاري 2018 بتخصيص 300 ألف منتجاً سكنياً وتمويلياً، يتم الإعلان عنها على دفعات شهرية منتصف كل شهر.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. للاسف المواطن وثق بوزارة الاسكان و هي ثقة بغير محلها لانها سلمته للمطور و البنك التجاري دون وضع قانون يحمي حقه (و كل من وزارة العدل و وزارة الاسكان و وافي و البنك المركزي اطراف في عدم حماية المواطن قانونيا ) فتخيل مواطن يوقع عقد للتملك شقة بمشروع سكني تابع لوزارة الاسكان و لا يوجد به مدة للتسليم و هو بيع على الخارطة ثم يتفاجئ المواطن عند قراءة عقده انه اقر بالاستلام و حتي ان كان المنتج معيب فه يسلتمه على حالهو اضف لذلك تسليم المطور لمقاولين متعددين تدخل تحت رحمتهم حتى يخلي المطور مسؤوليته القانونية للشرط الجزائي متناقضات لن يصدقه احد حتي تتدخل جهة خارج هذه الاطراف الثالث المذكورة سابقا لانها فقدت مصداقيتها و تطلب هذه الجهة جميع العقود التي وقعها المواطنين و تلغيها في حال مخالفة القانون و تحمل ا المسؤولية و العقوبة لمستحقها للاسف لايوجد لذلك انصح المواطن بعدم الشراء في المشاريع الحكومية التابعة لوزارة الاسكان لانهم لن يستملوا الا اذا تكرم المطور بتسليمهم و اذا سلمهم ممكن ان يسلمهم قبل اكتمال عمل باقي الجهات ذات العلاقة من بلدية و كهرباء و غيره ليتفادوا الشرط الجزائ ليتفاجوا بان منازلهم غرقت بسبب تسليمهم قبل عمل تصريف من قبل البلدية نصيحة اخي المواطن لا تشتري ابدا على الخارطة ستخسر دائما و لا تقبل رأي احد و الواقع وكل تراه اكبر شاهد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى