ط
السياحة

إطلاق هوية الشارقة الجديدة: تجسيدٌ للثقافة والفن وحاملةٌ لرموز التراث العريق وشعارها ‘الشارقة منها الزود’ في حفلٍ مهيب على جزيرة النور

الاقتصاد.الرياض

تم النشر في الأثنين 2024-01-29

شهد الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة رئيس مجلس الشارقة للإعلام، إطلاق هوية الشارقة الجديدة التي تعكس مكوناتها البصرية والثقافية، وتعبّر عن إرثها الثقافي والفني المميز، وتحمل شعار “الشارقة منها الزود” وذلك في حفل أقيم على جزيرة النور.

وكان في استقباله لدى وصوله إلى الحفل الخاص بإطلاق هوية الشارقة الجديدة كل من: الشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني، والشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة العلاقات الحكومية، والشيخ ماجد بن سلطان القاسمي رئيس دائرة شؤون الضواحي، والشيخ سعود بن سلطان بن محمد القاسمي مدير عام دائرة الشارقة الرقمية، والشيخ سلطان بن عبدالله بن سالم القاسمي مدير دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية، والشيخ سالم بن محمد بن سالم القاسمي مدير هيئة الإنماء التجاري والسياحي، والدكتور عبدالله بلحيف النعيمي رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وعدد من كبار المسؤولين رؤساء ومديري الدوائر الحكومية وجمع من الإعلاميين.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وقال سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي: “تمثل الهوية الجديدة انعكاساً للرؤية الحكيمة والثاقبة للشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة التي جعلت من الشارقة إمارة رائدة وذات مكانة عالمية بما تتميز به من مقومات في مختلف القطاعات، ويأتي إطلاق الهوية الجديدة تجسيداً لروح الإمارة وقدرتها على تقديم المزيد في المجالات كافة، وتوفير أفضل الخدمات والمحفزات الداعمة للنمو المستمر الذي تتجه إليه الشارقة”.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وأشار إلى أن الهوية الجديدة وضعت وفقاً لتحديد نقاط وملامح القوة والتميّز للشارقة وجاذبيتها للسياحة والعيش والعمل والدراسة والاستثمار، وتمثل دعوة مفتوحة إلى العالم لاستكشاف مدى الغنى والتنوع الذي تمتلكه الشارقة، وما تزخر به من فرص وإمكانات هائلة، كما توفر مجموعة واسعة من الفرص الواعدة بمختلف القطاعات الثقافية والتعليمية والاقتصادية والاجتماعية والترفيهية.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وتجول نائب حاكم الشارقة في جزيرة النور مطلعاً على محطات العرض التي تعبر من خلال عروضها الفنية عن دلالات ومعاني هوية الشارقة الجديدة التي استنبطت من تاريخ الشارقة الغني وما تتميز به في مجالاتها الفنية والمعمارية والثقافية وغيرها، ومضيها نحو المستقبل بفكر استباقي مبني على العلم والمعرفة والتكنولوجيا مع تعزيز تماسك المجتمع.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وتؤكد الهوية الجديدة نقاط قوة الشارقة الجوهرية المتمثلة في المقومات الثقافية والترفيهية والاقتصادية التي تنفرد بها الإمارة، وتسعى من خلالها إلى ترسيخ مكانتها كوجهة رئيسة للمعيشة والسياحة والاستثمار من خلال باقة من المبادرات والتجارب المتنوعة.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وتُعرف الشارقة بإرثها الغني بالإنجازات والمظاهر الثقافية والتراثية والتاريخية العريقة، وبتطورها الحضري، بالإضافة إلى مساهمتها المهمة في إثراء مجالات الصناعة والاستدامة البيئية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد توّجت الشارقة بالعديد من الألقاب وحصدت الكثير من الإنجازات العالمية ومنها لقب العاصمة العالمية للكتاب لعام 2019 من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، كما تحتضن الإمارة العديد من المتاحف والمعارض الفنية والمراكز الثقافية التي تجسد أصالة وتاريخ المنطقة وفنونها وتقاليدها.

وتشهد الإمارة نمواً في قطاعاتها ومجالاتها كافة، حيث ارتفع معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي 5.2% في العام 2022 ليبلغ حوالي 136.9 مليار درهم.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

واستقبل مطار الشارقة الدولي في العام 2023 أكثر من 15 مليون سائح من أكثر من 100 وجهة، ليرسّخ مكانة الإمارة السياحية والاستثمارية باعتبارها بوابة رئيسة إلى المنطقة وخارجها.

وتجسّد هوية الشارقة الجديدة العروض والتجارب الغنية التي تقدمها الإمارة للمقيمين والمستثمرين والطلاب والسياح على حدّ سواء، إذ توفر الشارقة إلى جانب بيئتها الطبيعية وواحاتها المذهلة وتراثها الثقافي العريق، العديد من المرافق والوجهات المتنوعة التي تثري التجارب وتحقق الرفاه.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وتحمل الهوية الجديدة لإمارة الشارقة شعار “الشارقة منها الزود” والتي تم ابتكارها لتكون بمثابة دعوة للتعمّق أكثر في أسلوب الحياة في الإمارة، والسعي إلى تعزيز قيم التآلف والتواصل في النسيج الاجتماعي، واستكشاف مختلف الفرص التي توفرها الإمارة.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وتمثل عناصر الأصالة والتراث أبرز ملامح الشارقة التي تجذب العائلات وتثري حياة المواطنين والمقيمين والسياح، وتقدم لهم الكثير من الخيارات للاستكشاف والتعلم، بداية من أسواقها الشعبية مثل “سوق العرصة” و”السوق المركزي” وبيئتها الطبيعية الغنية بأشجار القرم في خور كلباء والتجديف على متن القوارب في “سدّ الرفيصة”، وصولاً إلى المواقع الأثرية مثل “جبال مليحة” والشواطئ الخلّابة مثل شاطئ الحمرية، وتتيح الإمارة فرصة عيش تجارب فريدة متكاملة والاستمتاع بالفن في “مؤسسة الشارقة للفنون” وخوض المغامرات في أحضان الطبيعة والصحاري وسط المناظر الأخّاذة.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

وتزخر الشارقة بالعديد من الفعاليات الثقافية والمسرحية والتراثية التي ترقى إلى أرفع المستويات، بالإضافة إلى تنظيم مؤتمرات ومعارض أبرزها “معرض الشارقة الدولي للكتاب” الذي يحتل المرتبة الأولى عالمياً على مستوى بيع وشراء حقوق النشر، ودعمها للكتاب والمثقفين ودور النشر.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

ويمثل إطلاق هوية الشارقة الجديدة خطوة أولى في مسيرة حافلة بالعديد من المبادرات والتجارب المقررة، والتي ستوفر للزوار والمقيمين فرصة رائعة لاختبار ما تزخر به الشارقة من ملامح وعناصر فريدة.

سلطان بن أحمد القاسمي يشهد إطلاق هوية الشارقة الجديدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى