السياحة

مجموعة فنادق راديسون تعلن عن إنجازات هامة إقليمية في سوق السفر العربي للعام 2022

كشفت مجموعة فنادق راديسون، مجموعة الضيافة الديناميكية التي تضم تحت مظلّتها تسع علامات مميزة على مستوى العالم، عن انجازات هامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في سوق السفر العربي الذي يقام من 9 إلى 12 مايو 2022 في مركز دبي التجاري العالمي. ولا شك في أنّ مشاركة المجموعة في هذه الفعالية السنوية تساعدها على تحقيق هدفها المتمثل في البقاء في طليعة قطاع الضيافة لا سيما أن العالم الحديث يساهم في إعادة تشكيل مستقبل السفر والسياحة.

وفي هذا السياق، علّق تيم كوردون، نائب رئيس مجموعة فنادق راديسون في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، قائلًا: “يُعدّ سوق السفر العربي فعالية منتظرة كل عام، ويسعدنا المشاركة بحضور الرواد الذين يمثلون جهات رئيسية فاعلة في قطاع السفر والسياحة. ويسرّنا أن نناقش التحديثات المهمة التي تتماشى مع خططنا التوسّعية للمنطقة، فضلًا عن الجهود العالمية الكبيرة التي نبذلها على مستوى الاستدامة والابتكارات التي يجري العمل عليها. وفيما نعمل باستمرار على تعزيز وجودنا في المملكة العربية السعودية، نحرص أيضًا على تنمية مجموعة منتجعاتنا في الامارات و المغرب، وكدليل على الجهود التي تبذلها مجموعة فنادق راديسون لتحقيق أهداف الاستدامة الأخيرة بما يتماشى مع خطتنا الاستراتيجية الممتدة على خمس سنوات، نفتخر بسعينا إلى خفض انبعاثات الكربون إلى صفر بحلول العام 2050″.

المشاريع التوسّعية
بالنسبة إلى مجموعة فنادق راديسون، تُعتبر المملكة العربية السعودية سوقًا رئيسيًا وجزءًا من خطة تحوّلها الممتدة على خمس سنوات وهي تسعى إلى مضاعفة حضورها فيها. وتدير المجموعة حاليًا 24 فندقًا ومنتجعًا وشقة فندقية في المملكة العربية السعودية فيما تمتلك 20 مشروعًا آخر قيد التطوير. ولا يزال نموّ المجموعة قويًا في المملكة، مع إضافة أكثر من 600 غرفة في العام 2022، إلى جانب إطلاق علامة راديسون للأفراد في المنطقة. ولا شك في أن افتتاح فندق راديسون الرياض المطار مؤخرًا والافتتاحات الأخرى المرتقبة التي تشمل فندق راديسون بلو ومركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض وفندق مانسارد الرياض، وهو ثاني فندق راديسون كوليكشن في الرياض، كانت بالفعل إنجازات مهمة بالنسبة إلى المجموعة. ففي الوقت الراهن، تشكّل محفظة المجموعة في المملكة العربية السعودية حوالي 50% من حضورها في الشرق الأوسط.

وكشفت المجموعة مؤخرًا عن أول منتجع لها في الإمارات العربية المتحدة مع افتتاح منتجع راديسون رأس الخيمة في جزيرة المرجان. ويضم هذا المنتجع 388 غرفة وجناحًا مع إطلالة على مناظر البحر الساحر. كذلك، من المقرر افتتاح منتجع راديسون نخلة جميرا هذا العام، وهو أول فندق شاطئي للمجموعة في دبي. ومن المتوقع أن يضم هذا المنتجع خمسة مطاعم رائعة ومنافذ ترفيهية تطل على أفق دبي مارينا المذهل. وبالتالي، فإن افتتاح المنتجعين في الإمارات العربية المتحدة، فضلًا عن فندق ومنتجع راديسون بلو الحالي في أبوظبي، يؤكد مجددًا التزام العلامة بتوسيع مجموعة منتجعاتها في المنطقة والعالم، كما أنه يواكب الطلب المتزايد على المنتجعات الشاطئية واتجاهات السفر المتغيرة باستمرار لا سيما لدى الضيوف الذين يميلون إلى الإجازات الهادئة ويبحثون عن ملاذ يلبي احتياجاتهم هذه.
كذلك، تعمل مجموعة فنادق راديسون على تعزيز حضورها في المغرب من خلال خمس فنادق لها قيد الإنشاء، بالإضافة إلى أربعة فنادق تم افتتاحها في وجهات سياحية مفضّلة مثل الحسيمة وخليج تغازوت والسعيدية. وتقع هذه الفنادق الأربعة في الجنوب والشمال والشمال الشرقي للمغرب، وهي عبارة عن ثلاث منتجعات رائعة ومجموعة مساكن مريحة على الشاطئ. وتماشيًا مع التزام المغرب بالسياحة المستدامة، يتم تشغيل الفنادق مع الأخذ في الاعتبار موقعها القريب من العجائب الطبيعية ويتم فيها تطبيق الأعمال المسؤولة والرائدة التي تميّز مجموعة فنادق راديسون.

تحقيق الهدف المتمثل بخفض انبعاثات الكربون إلى صفر
لا تزال مجموعة فنادق راديسون حريصة على مسؤوليتها المؤسسية، حتّى أنّها تعهّدت بالتزام قوي بالتخلص من انبعاثات الكربون من خلال وضع أهداف طموحة لخفض هذه الانبعاثات إلى الصفر بحلول العام 2050. وكي تتمكّن المجموعة من الوفاء بالأهداف المحددة في تقرير الأعمال المسؤولة لعام 2020، تلتزم بخفض انبعاثات الكربون واستهلاك المياه بنسبة 30% بحلول العام 2025، وذلك بما يتوافق مع أهداف خفض الانبعاثات القائمة على العلم والتخلص من المواد البلاستيكية أحادية الاستخدام ومواصلة تعزيز أفضل الممارسات على مستوى السلوك الاستهلاكي المسؤول.
وبناءً على الإنجاز الهام الذي حققته مجموعة فنادق راديسون في العام 2021 باعتباره العام الأكثر نجاحًا على الإطلاق من حيث العقود التي تم إبرامها، كشفت المجموعة عن توقعاتها المبهرة التي تشمل افتتاح 15000 غرفة وتوقيع عقود لإنشاء 330 فندقًا في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا والمحيط الهادئ في العام 2022. وفي الوقت الراهن، تشغّل المجموعة 62 فندقًا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يبلغ عدد غرفها 14145 غرفة. وبما أنّ المجموعة تمتلك 41 مشروعًا إضافيًا قيد الإنشاء، تتجه نحو تحقيق هدفها المتمثل في امتلاك محفظة تضم 160 فندقًا و35000 غرفة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بحلول العام 2025.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ثلاثة + واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى